كلمة رئيس اللجنة التنفيذية

إنني أتشرف بأن أمثل مصالح المواطنين و المقيمين بإمارة الشارقة من خلال مركز الشارقة للتحكيم التجاري الدولي.


حيث أن هدفنا هو اكتشاف الطريق الذي يمكن أن يسلكه جميع الأطراف و يشعروا بالرضا تجاهه عند حل النزاعات. فقد عمل مركز "تحكيم" على تشكيل سمعة قوية من الكفاءة و المرونة و الاحتراف في معاملاتنا. فكما تشجع حكومة الشارقة مصالح الأعمال على النمو في اتجاهات مختلفة لتوطيد القاعدة الاقتصادية ، فإننا في مركز "تحكيم" نباشر كل قضية من قضايا التحكيم بعقل منفتح سعياً فقط وراء الحل الأمثل الذي سيتيح مردوداً ودياً لقضية الخصومة. و لكن ببساطة فإن تركيزنا ينصب على زيادة مصالح أعمالكم إلى أقصى حدٍ لها.


فلا يطمح مركز "تحكيم" بأن يصبح أحد مراكز التصنيف العالمي لحل النزاعات فقط و لكنه أيضاً يطمح بأن يعزز ثقافة التحكيم بدلاً من التقاضي. فلن نقوم فقط بتقديم خدمة تتسم بالشفافية و الكفاءة لتحقيق الفائدة لعملائنا اليوم ؛ بل إننا سنقوم أيضاً بتدريب و إعداد محكمين المستقبل بطريقةٍ تفيد المجتمع ككل. حيث أننا نؤمن بأن المجتمع الذي يعزز الحلول الودية التي يعامل جميع الأطراف من خلالها بعدل و إنصاف مجتمع سيحظى بالنمو و الازدهار.


و فوق كل شيء فإن مركز "تحكيم" يؤمن بأن النظام المنفتح و المتحرر لحل المشكلات سيكون له فائدةً إضافية ألا و هي تقليل العوائق التي يمكن أن تعرقل النمو الاقتصادي بالنسبة لكلٍ من الشركات المحلية و الدولية على حدٍ سواء. و إننا نأمل أن نرى مركز التحكيم الخاص بنا و قد أصبح المقصد و الاختيار الأول لحل النزاعات المتعلقة بالأعمال ؛ و روح الجماعة هذه هي القوة الدافعة التي تجبر محكمينا على الانصياع لمستويات المهنية الحصيفة التي يستحقها عملاؤنا و يتوقعونها.

عبدالله إبراهيم دعيفس                         

رئيس اللجنة التنفيذية

الموقع الرئيسي